تدريبات جوية روسية – سورية على القفز المظلي في ريف حماة

27 يونيو, 2022 10:04 مساءً
القدس العربي
أخبار الغد

في إطار التدريبات القتالية النظرية والعملية، التي تجريها وزارة الدفاع الروسية، لقوات النظام السوري والمتطوعين لدى الفيلق الخامس المرتبط بالجيش الروسي، نشرت قناة «tvzvezda» التابعة للوزارة، الاثنين، تقريراً مرئياً، يظهر فيه مقاطع من تدريبات عسكرية ينفذها مقاتلون للتدريب على القفز المظلي في منطقة صحراوية في ريف حماة.
وقالت القناة إن القوات السورية الخاصة التابعة لـ «قوات النمر» تلقت تدريباتها المظلية الأولى، وذلك على القفز المظلي» على متن طائرة إليوشن إي أل-76 على يد خبراء وضباط روس، في ريف حماة. ووفقاً للتقرير فإن هذه القوات «تخطو أولى خطواتها في السماء، عبر الناقلة الروسية Il-76 في المنطقة الصحراوية الواقعة في محافظة حماة» مشيراً إلى أن «أكثر من مائة مقاتل سوري، يخوضون اختبارهم الرئيسي على متن الطائرة، عبر أنظمة المظلات الروسية D-6، رغم أنهم لم يهبطوا بالمظلات قبل ذلك».
وكشف التقرير عن تلقي قوات النمر الخاصة تدريبات طويلة على الأرض، ضمن مراكز تدريب خاصة، قبل التدريب العملي، كما «تم تثبيت نظائر المحاكاة الروسية المحمولة جواً لتعليم المظليين الهبوط من أي نوع من الطائرات، والهبوط بشكل صحيح وتدريب الجهاز الدهليزي، إذ يوجد تحت تصرف مجموعة القوات الخاصة جهاز محاكاة لتدريب المظليين، حيث ينزلون عبر الكابل. على طول الطريق، يطلقون النار، ويقلدون الهبوط بالمظلة».
وأشار إلى أن المظليين السوريين أمام مهام أكثر تعقيداً، حيث «سيتعين عليهم الهبوط بالمظلة ليلاً في معدات قتالية كاملة ومع حاويات شحن». وقبل أسابيع قليلة، قالت وزارة الدفاع الروسية إن القوات الجوية الروسية والسورية أجرت تدريبات محاكاة لضربة جوية مشتركة في أنحاء سوريا.
وأضافت بداية الشهر الجاري، أن طائرات روسية من طراز Su-24m وSu-34 وSu-35s شاركت في التدريبات، كما شملت الطائرات السورية مقاتلات MIG-23ml وMIG-29. وجرت المناورات المشتركة في ثلاث قواعد جوية داخل الأراضي السورية.
ووفقاً لقناة «tvzvezda» الروسية، فإن ثمة تدريبات جوية أجريت بين روسيا وقوات النظام السوري بالقرب من مرتفعات الجولان، حيث هاجم طيارون روس وسوريون طائرات معادية وهمية بالصواريخ في دورية جوية، انطلقت خلالها الطائرات الروسية «Su-24» و«Su-34» و«Su-35S» من قاعدة حميميم العسكرية في الساحل السوري، بينما انطلقت طائرات النظام MiG-23» وMiG-29» من مطاري «السين والضمير» في ريف العاصمة السورية، دمشق.
التدريبات الروسية، تأتي في إطار دعم المقاتلين «للتغلب على الحاجز النفسي، وصقل مهارات العمل مع معدات المقصورة». في موازاة ذلك، حلق سرب من الطائرات المروحية الروسية، الاثنين، على طول الشريط الحدودي السوري – التركي، ومحاور القتال بين قوات سوريا الديمقراطية «قسد» وقوات النظام السوري، من جهة والجيش التركي وفصائل الجيش الوطني من جهة أخرى في ريف الحسكة والرقة حسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، انطلاقاً من مطار القامشلي، تزامناً مع تحليق طائرات حربية روسية في أجواء المنطقة أيضًا.
وتفقد المقاتلات الحربية والمروحية خطوط التماس ومناطق النفوذ التركية، جاء غداة، تحليق مكثف لطائرات الحربية الروسية على علو منخفض على مدار يومين، وذلك على طول الشريط الحدودي بين سوريا وتركيا ومحاور القتال.

 

أخبار مصر

عربي ودولي

حقوق وحريات