مقتل عقيد في الجيش المصري بهجوم لـ"داعش" في سيناء

18 يونيو, 2022 11:19 مساءً
أخبار الغد

قتل عقيد أركان حرب في الجيش المصري، ظهر اليوم السبت، بهجوم لتنظيم ولاية سيناء الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي، في مدينة رفح بمحافظة شمال سيناء، شرقي البلاد.

وقالت مصادر قبلية لـ"العربي الجديد"، إن تنظيم "داعش" الإرهابي فجّر عبوة ناسفة في آلية للجيش المصري، في قرية المطلة غرب رفح، ما أدى إلى مقتل عناصر من الجيش والمجموعات القبلية المساندة له.

وأضافت المصادر ذاتها أن قوات الجيش انتشرت في المنطقة ونقلت جثث القتلى والجرحى إلى مستشفى العريش العسكري.

وفي وقت لاحق، قالت مصادر طبية عسكرية في سيناء، لـ"العربي الجديد"، إن ضحايا اليوم هم عقيد أركان حرب في الجيش المصري أسامة عبد الحليم، قائد كتيبة 188 مشاة من الدفعة 96 حربية.

وأضافت المصادر ذاتها أن من بين القتلى مجندا واثنين من المجموعات القبلية المساندة للجيش، إضافة إلى عدد من المصابين بجروح متفاوتة.

وأكدت مصادر قبلية مشاركة في العملية العسكرية أن العقيد عبد الحليم هو القائد المكلف بالمتابعة الميدانية للعملية العسكرية ضد تنظيم "داعش" الإرهابي غرب مدينة رفح والتي تُعد معقل التنظيم.

وكانت مصادر قبلية قد أكدت، لـ"العربي الجديد"، في وقت سابق، أن الجيش المصري حشد قواته والمجموعات القبلية في مدينة رفح، في ظل تعسّر المواجهات مع تنظيم "ولاية سيناء" الإرهابي.

أخبار مصر

عربي ودولي

حقوق وحريات