حول الاباده الجماعيه في غزه

إسرائيل تقصف النازحين في رفح و دكتور أيمن نور يصرح : احتلال رفح يخرق كامب ديفيد

شهدت رفح مجزره همجيه جديده في الساعات الاخيرة أدت لاستشهد أكثر من 100 فلسطيني وأصابه العشرات، معظمهم نساء وأطفال

12 فبراير, 2024 11:54 صباحاً
أخبار الغد

واصل جيش الاحتلال الإسرائيلي حرب الإبادة على قطاع غزة لليوم الـ129 على التوالي، مع تفاقم الأزمة الإنسانية في القطاع الذي صار على شفير المجاعة وباتت معظم مستشفياته خارج الخدمة وسط نقص حاد في الأدوية واستمرار حرب الاحتلال على المؤسسات والكوادر الطبية.

 وقد شهدت رفح مجزره همجيه جديده في الساعات الاخيرة أدت لاستشهد أكثر من 100 فلسطيني وأصابه العشرات، معظمهم نساء وأطفال، في قصف إسرائيلي عنيف على منازل ومساجد في رفح جنوبي قطاع غزة، في استمرارا لحرب الإبادة الجماعية ضد الشعب الفلسطيني، دون تحرك عربي و دولي لوقف العدوان المستمر و وفقا لشهادات وصلتنا افادت من شهود عيان برفح تفيد  بتناثر أشلاء الشهداء في الأماكن المستهدفة من شدة القصف،

وملأت سحب الدخان الكثيف أجواء المدينة، بالتزامن مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع والمروحيات.  كما دمرت الغارات مسجد الهدى في مخيم يبنا، ومسجد الرحمة في مخيم الشابورة، و14 منزلا سكنيا لعائلات المغير والمصري وأبو جزر وأبو الحصين وأبو رزق وآخرين في مناطق يبنا وخربة العدس والشابورة وتل السلطان وميراج ومنطقة مصبح ومخيم بدر.  

وقالت مصادر صحفية وشهود عيان ان هجوم جيش الاحتلال الإسرائيلي على مدينة رفح أدى لاستشهاد أكثر من 100 مواطن في استمرار في حرب الإبادة الجماعية ومحاولات التهجير القسري للشعب الفلسطيني في ظل إمعان في حرب الإبادة الجماعية، وتوسيع  لمساحة المجازر التي يرتكبها الاحتلال وامعانا الأوضاع المأساوية التي تعيشها هذه المدينة بسبب تكدّس قرابة 1.4 مليون مواطن فيها".  

وفي تصريحات صحافية لموقع اخبار الغد اكد الدكتور ايمن نور رئيس حزب غد الثورة قلقه الشديد لتطور الأحداث الجارية في قطاع غزة وخصوصاً العملية العدوانية على مدينة رفح التي راح ضحيتها أكثر من مئتي شهيد وجريح في جريمة جديدة تضاف إلى جرائم الاحتلال التي يرتكبها بشكل يومي.

واكد نور انه كقانوني يعتبر هذه الجريمة تأتي في إطار حرب الإبادة الجماعية ضد المدنيين والأطفال والنساء والقتل بدم بارد ويحمل الاحتلال كامل المسؤولية إضافة إلى الولايات المتحدة التي تمنحه الضوء الأخضر لمواصلة ارتكاب هذه الجرائم و أشار نور انه وجه رسالة الأسبوع الماضي للامين العام للأمم المتحدة سلمها ممثل الحزب بالولايات المتحدة الأمريكية طالب فيها المجتمع الدولي "وقف حرب الإبادة الجماعية التي يشنها جيش الاحتلال ضد المدنيين والأطفال والنساء واكد نور عزم الحزب بالتعاون مع مجموعة التقاضي الدولي بالمجلس العربي التوجه بمذكرة لمحكمة العدل الدولية لتوثيق هذه الجرائم و المطالبة باعتماد قرار بوقف هذه الحرب واتخاذ كافة الإجراءات لوقف هذه الجرائم المروّعة .

كما اكد ضرورة الضغط العربي علي مجلس الأمن الدولي لتحرك عاجل يحول دون اجتياح قوات الاحتلال الإسرائيلي لرفح وارتكاب إبادة جماعية في المدينة، وتوفير الحماية التامة للمدنيين بموجب القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.

واكد ايمن نور أنه علي الحكومة المصرية والحكومات العربية أن تتخذ مواقف حقيقية وحازمه لإنقاذ ما تبقى من غزة وأهلها في ظل تزايد التهديدات بعدوان واسع على رفح ووقوع كارثة إنسانية في المدينة التي أصبحت ملاذا أخيرا لمئات الآلاف من النازحين داخل القطاع المحاصر.

واختتم نور تصريحاته بالقول:-

اننا ندعوا جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي ومجلس الأمن الدولي، إلى "التحرك العاجل والجاد، لوقف العدوان الصهيوني وجرائم الإبادة الجماعية المتواصلة على المدنيين العزل في قطاع غزة".

ونعتبر اقتحام رفح ليس فقط مساس بأمن مصر القومي لكنه خرق لاتفاقيات كامب ديفيد يعرض كامل المنطقة لنتائج خطيرة تضعها في مهب الريح وتهدد السلام والأمن الدوليين.

 

أخبار مصر

عربي ودولي