السيسي عن الانتخابات الرئاسية: فرصة للتغيير "والأمر كله لله"

30 سبتمبر, 2023 03:00 مساءً
أخبار الغد

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي إن الدولة أمام فرصة للتغيير في الانتخابات الرئاسية المقبلة، مشيرًا إلى أن "الأمر كله لله واللي ليه حاجة هياخدها".

وأضاف السيسي، ضمن فعاليات مؤتمر حكاية وطن المنعقد في العاصمة الإدارية الجديدة، اليوم السبت، "ناس كتير هتقول على فرصة التغيير دا كلام، ولكن قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شىء قدير"، مضيفًا "الفرد يقاتل لأجل بلده لكن نصيبه في إيد ربنا".

وتابع السيسي "لا توجد دولة تبنى إلا على الصلاح، وليس بالإهانة والخراب، ولا الهدم والتشكيك والظلم، زي لما أقول على عمل أجراه مسؤول إن العمل ده منقوص أو فاسد أو غير مدروس، أنا بظلمه وبظلم جهده وعمله وبحط عليهم التراب".

وشهدت قاعة الماسة بالعاصمة الإدارية الجديدة، انطلاق مؤتمر حكاية وطن، بحضور الرئيس السيسي، وعدد من الوزراء، والسياسيين، والشباب والإعلامين وممثلين من جميع فئات المجتمع، لـ "عرض إنجازات الدولة المصرية في مختلف المجالات".

ومنذ أيام انتقدت قوى المعارضة الجدول الزمني لعقد الانتخابات الرئاسية، الذي أعلنته الهيئة الوطنية للانتخابات، الاثنين الماضي، واعتبرته تعجيزيًا ومثيرًا للريبة، ومحاولة لإعاقة مرشحي المعارضة. 

ووفقًا للجدول الزمني المعلن، سيتم فتح باب الترشح لمدة 10 أيام من الخميس 5 أكتوبر/تشرين الأول المقبل، إلى السبت 14 أكتوبر، تتلقى خلالها الهيئة طلبات الترشح يوميًا، من التاسعة صباحًا وحتى الخامسة مساءً، وينتهي العمل في اليوم الأخير الساعة 2 ظهرًا.

وتُعلن القائمة المبدئية لأسماء المرشحين وأعداد المزكيّن والمؤيدين لكل منهم بصحيفتي الأخبار والجمهورية يوم الاثنين 16 أكتوبر.

ومن جهتها، أعربت الهيئة الوطنية للانتخابات عن انزعاجها من التشكيك في قراراتها بشأن الانتخابات الرئاسية، مؤكدة عدم وجود محاباة أو مضايقات في مكاتب التوثيق المختصة بتحرير توكيلات الترشح، بقولها إنها "تابعت بأسف شديد ما أثاره البعض من تشكيك وتطاول غير مقبول على عملها".

أخبار مصر

عربي ودولي