"6 أبريل" تطالب بإخلاء سبيل الناشط السياسي محمد عادل في ذكرى 25 يناير

24 يناير, 2023 01:45 مساءً
أخبار الغد

طالبت حركة 6 أبريل بإخلاء سبيل الناشط السياسي محمد عادل، والمحبوس احتياطيًا بتهم بث أخبار كاذبة، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، ومشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أهدافها، دون إحالة إلى المحاكمة.

وقالت الحركة في بيان مساء أمس الاثنين "نأمل في قرار شجاع من السلطة تمد به يد الأمل لنا والآلاف الذين يفتقدون حريتهم" متسائلة "لا نعلم لماذا ولا لمصلحة من يستمر حبس عادل، مجرد شاب يحلم بغد أفضل لوطنه وأهله لم يخطئ سوى في جهره بهذا الحلم".

وعادل محبوس على ذمة التحقيقات في القضية رقم 4118 لسنة 2018 إداري شربين – الدقهلية، بعد أن ألقي القبض عليه أثناء وجوده في قسم شرطة أجا بمحافظة الدقهلية، قبل أكثر من 4 سنوات، إذ كان يقضي فترة المراقبة الشرطية المقررة عليه في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"أحداث مجلس الشورى"، وفوجئ بالتحقيق معه على ذمة قضية جديدة.

وأضافت "لقد سئمنا هذا اللغط والتخبط ونأمل في قرار شجاع من جانب السلطة تمد به يد الأمل لنا وآلاف الذين يفتقدون حريتهم، الحرية لكل شباب مصر، الحرية لمصر السجينة، الحرية لحلمنا في غد أفضل. الحرية لمحمد عادل الحرية لمصر". 

وعادل من مواليد 8 أغسطس/ آب 1988، وهو أحد مؤسسي حركة شباب 6 إبريل الذين دعوا إلى الإضراب العام في مصر عام 2008، وشغل منصب المتحدث الرسمي للحركة في عهد الرئيس الراحل حسني مبارك. كما نشط مع الحركة المصرية من أجل التغيير "كفاية" منذ عام 2005، إحدى أبرز الحركات المعارضة قبيل اندلاع ثورة 25 يناير 2011.

يأتي ذلك بينما تَحل على مصر، غدًا الأربعاء، الذكرى الحادية عشرة لاندلاع ثورة 25 يناير، التي شهدت احتجاجات شعبية استمرت 18 يومًا حتى أجبرت الرئيس آنذاك، محمد حسني مبارك، على التنحي بعد ثلاثين عامًا في الرئاسة.

أخبار مصر

عربي ودولي

حقوق وحريات