بقيادة محمد صلاح.. 4 مكاسب لمنتخب مصر من أول معسكرات فيتوريا

28 سبتمبر, 2022 09:39 مساءً
العين الاخبارية
أخبار الغد

حقق منتخب مصر العديد من المكاسب خلال فترة التوقف الدولي الماضية، والتي شهدت أول معسكر للمدرب البرتغالي الجديد روي فيتوريا.

وخاض منتخب مصر معسكرا بالإسكندرية، على مدار نحو 10 أيام، لعب خلاله مباراتين، فاز فيهما على النيجر بثلاثية نظيفة، يوم الجمعة، قبل الفوز على ليبيريا بنفس النتيجة يوم الثلاثاء.

وحقق منتخب مصر العديد من المكاسب من معسكر سبتمبر/أيلول، تستعرض "العين الرياضية" أبرزها في السطور التالية.

أول معسكر لفيتوريا

خاض البرتغالي روي فيتوريا، المدير الفني لمنتخب مصر، معسكره الأول مع "الفراعنة" بعد تولي منصبه في يوليو/تموز الماضي، خلفا لإيهاب جلال الذي أُقيل من منصبه بسبب سوء النتائج.

وكانت فترة التوقف فرصة لروي فيتوريا من أجل تطبيق خططه وسياسته مع اللاعبين قبل التحديات المقبلة، والتي سيكون أولها بعد نحو 6 شهور، وتحديدا في مارس/آذار المقبل.

التحدي الأول سيكون تحقيق نتائج جيدة في تصفيات كأس أمم أفريقيا 2023، من أجل محاولة حصد البطولة التي تأهل "الفراعنة" للمباراة النهائية في النسخة الأخيرة منها.

اكتشاف جديد

لفت العديد من اللاعبين المنضمين حديثا لصفوف منتخب مصر الأنظار إليهم، وعلى رأسهم محمود حمادة، لاعب وسط فاركو، رغم استدعائه لأول مرة لصفوف "الفراعنة" وهو في عمر 28 عاما.

وكان فيتوريا استدعى محمود حمادة لقائمة منتخب مصر في المعسكر الحالي وشارك اللاعب أساسيا في مباراة النيجر التي اعتمد فيها على القوام الأساسي، وقدَّم لاعب فاركو أداء لافتًا ومميزًا.

مكسب معنوي

رغم اتسام المعسكر بالطابع الودي، وخوض مباراتين أمام منافسَين ليسا من الفئة الأولى في أفريقيا، إلا أن منتخب مصر رفع معنوياته بتحقيق انتصارين عريضين مع الحفاظ على نظافة شباكه.

ومن المقرر أن يستأنف منتخب مصر مشواره بالتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2023 في شهر مارس/آذار المقبل، حيث يأتي في المجموعة الرابعة بالتصفيات مع منتخبات مالاوي وغينيا وإثيوبيا.

وكان المنتخب قد استهل مشواره في التصفيات خلال شهر يونيو/حزيران الماضي بالفوز على غينيا 1-0، قبل الخسارة في إثيوبيا بثنائية نظيفة.

كسر صيام محمد صلاح

برز بين مكاسب منتخب مصر، كسر محمد صلاح قائد الفريق صيامه التهديفي مع "الفراعنة" في الفترة الأخيرة، والذي دام 231 يوما، منذ أن هز شباك المغرب في ربع نهائي كأس أمم أفريقيا يوم 30 يناير/ كانون الماضي.

ولم يكتف صلاح بكسر صيامه التهديفي، بل أحرز ثنائية كانت الأولى له مع المنتخب منذ 539 يوما، وهو ما قد يساعده على استعادة التألق من جديد وقيادة مصر لتحقيق نتائج إيجابية بعد الخسارة في كأس الأمم الأفريقية والتصفيات النهائية المؤهلة لكأس العالم.

 

أخبار مصر

عربي ودولي

حقوق وحريات