محمد عبد القدوس.. يكتب

مفاجأة : السيسي يطالب المصريين بتحمل خسائر ثورة ٢٠١١ !

14 سبتمبر, 2022 01:39 مساءً
محمد عبد القدوس
محمد عبد القدوس

كاتب وصحفي مصري

أخبار الغد

زوبعة شهدتها "مواقع التواصل الإجتماعي وتويتر" حول كلام "السيسي" عن ضرورة تحمل المصريين لخسائر الثورة التي قاموا بها عام ٢٠١١ وما أعقب ذلك من فوضى !! 

وكلامه لم يتوقعه أحد من قبل ورأيته يدخل في دنيا العجائب ، ولذلك تعرض لهجوم لاذع .

وجاءت تصريحاته تلك عندما زار منطقة قناة السويس قبل أيام لإفتتاح بعض المشروعات هناك .
والفقرة التي أثارت إنتقادات واسعة بدأت بقوله : "الناس اللي بتقول حجم الديون زادت" .. وتوقع الجميع أن يشرح بموضوعية أسباب هذه الزيادة ، ولكنه فاجئ الجميع بكلام غريب جداً حيث قال مستنكراً ومخاطبا المصريين : أنتم ليه مش عايزين تدفعوا تكلفة اللي عملتوه في الفترة ما بين ٢٠١١ و٢٠١٣ ؟؟ 
وأضاف قائلا : ما جرى كان له تأثير مدمر على الإقتصاد المصري ، ولما جينا نحسب أرقام الخسائر دي وصلنا إلى ٤٥٠ مليار دولار !! 
وتابع الرئيس قائلاً : وده كله على حساب حاضر مصر ومستقبلها .. ومادمتم أنتم أخذتم الإجراء ده (يقصد الثورة) يبقى كلنا نتحمله مع بعض !! 
وماينفعش أبدا تطلعوا ، وبعدين ترجعوا البيت ، وياللا يا حكومة حلي المساءلة !! دة كلام ماينفعش .. إحنا نحلها مع بعض !! 

انتهى كلامه الغريب !! 

وعندي سؤال : هل هناك من المقربين منه من يلفت النظر إلى كلامه ويقول له : يا ريس لم تكن موفقاً .. أو كلامك دة يحتاج إلى إعادة نظر !! 

وهل الأجهزة التابعة له التي تراقب ما يجري على الفيس بوك ومواقع التواصل الإجتماعي تنقل له بأمانة إنطباعات الناس عما يقوله ويفعله . 

أم أن "السيسي" يعيش في عزلة وبرج عاج ويقنع نفسه بأن تلك الإحتجاجات صادرة من أنصار "الإخوان والمعارضين" الذين لا قيمة لهم .. وإذا كان الرئيس في واد آخر  .. بعيداً عن رد فعل الشارع يبقى على البلد السلام وعليها العوض !!

أخبار مصر

عربي ودولي

حقوق وحريات