علي درة .. يكتب

الاستثنائيون 

08 اغسطس, 2022 05:32 مساءً
علي درة
علي درة

كاتب مصري

أخبار الغد

بعيدا عن مشاكل السياسة والانقسامات والخلافات...هل تعلم من هم صناع الحياة؟..إنهم باختصار الذين خالفوا المألوف..وكسروا قواعد التفكير النمطى..وذهبوا إلى التفكير بطريقة مختلفة..فكانت النتائج مبهرة ومختلفة...اتدرى ما افضل تسمية لهؤلاء...إنهم الاستثنائيون. 


الاستثنائيون هم المختلفون الذين تميزوا وغردوا خارج السرب..إنهم الذين لاينتظرون حتى تتهيأ لهم الظروف ولكنهم يصنعونها بأنفسهم، لقد كان البخاري استثنائيا عندما اختلف عن كل علماء عصره بعدما قرر تنقية أحاديث النبى صلى الله عليه وسلم..فكتب صحيح البخاري فكان أصح الكتب بعد كتاب الله عز وجل. 


وكان عبد الرحمن ابن عوف استنائيا عندما خرج مهاجرا تاركا كل مايملك .. ووصل إلى المدينة فقيرا لايمتلك شيئا...فأخذ سلم التجارة ورجال الأعمال من أوله بعدما كان من الأثرياء فى مكة..وتعفف عن عروض المساعدة وقرر أن يستثمر خبرته فى التجارة من البداية مرة أخرى...فأصبح بعد فترة أثرى أثرياء المسلمين .


وكان محمد الفاتح استثنائيا عندما تميز عن كل القادة الذين حاولوا فتح القسطنطينية وفشلوا.. فحرك السفن على اليابس على غير المعتاد واستخدم مدافع وقذائف لم يستخدمها غيره..فنجح وفتح القسطنطينية...ولولا ذلك ماكانت اسطنبول الأن. 


وابن خلدون كان استثنائيا عندما تفرد عن غيره من العلماء والمفكرين بوضع أسس علم الاجتماع وظلت مقدمة ابن خلدون حتى الأن أهم مرجع لكل من يبحث ويدرس فى هذا العلم، وكان خالد ابن الوليد استثنائيا فى ادارة المعارك..وابن سينا استثنائيا فى الطب ..والخوارزمى استثنائيا فى الجبر والهندسة..واديسون استثنائيا فى اكتشاف المصباح الكهربائى..بعد 1000محاولة فاشلة

الخلاصة هؤلاء نماذج لم تستسلم للظروف وكسرت المألوف..فأبدعت وأفادت البشرية، وان الكثير من الأزمات والمشاكل تحتاج إذا كانت صعبة إلى حلول غير تقليدية..وتحتاج إلى قادة استثنائيون..


وكذلك على مستوى الفرد ..المتميز فى حياته هو من كسر ما إعتاد عليه الناس ..فطور من إمكانياته وقدراته..ولم يستسلم للظروف.

والأن جاء دورك عزيزى القارئ : هل فكرت يوما ان تكون استثنائيا؟

أخبار مصر

عربي ودولي

حقوق وحريات